أعلن وزير الموارد المائية والري المصري محمد عبد العاطي، أن بلاده تعمل على تحسين البنية التحتية في مجالات مياه الري والشرب وتقوم بتنفيذ برنامج وطني ضخم.

وأشار إلى أن البرنامج الوطني يهدف إلى زيادة القدرة على تحمل الصدمات لمواجهة التغيرات المناخية من خلال بناء 300 منشأة وبحيرة اصطناعية، للحد من مخاطر السيول.

وأكد الوزير أن مصر تتحرك في مسارات متوازية للوصول إلى حل لأزمة سد النهضة الإثيوبي، وأن القاهرة ترغب باتفاق عادل غير هش يصمد أمام الزمن.

ونوه بأنه في انتظار نتائج اجتماع اللجنة الثلاثية لسد النهضة الإثيوبي، التي تعقد منذ يومين بالعاصمة أديس أبابا، لمتابعة إجراءات الدراسات الفنية.