قتل ما لا يقل عن 10 أشخاص في اشتباكات بين الجيش النيجيري ومسلحين بشمال شرقي نيجيريا، حيث هاجم المسلحون مدينة باغا القريبة من الحدود مع تشاد.

ونقلت وكالة "رويترز" عن سكان محليين أن الاشتباكات لا تزال مستمرة وسط استمرار محاولات المسلحين للسيطرة على المدينة.

وذكر الجيش النيجيري في بيان له أن المسلحين شنوا الهجوم على قاعدة "باغا" العسكرية في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا  . وترابط في هذه القاعدة قوة دولية تضم عسكريين من النيجر وتشاد والكاميرون، بالإضافة إلى جنود نيجيريين.

وأشار المتحدث باسم الجيش ساني عثمان إلى أن القوات تقوم بتطهير المنطقة من المسلحين، مؤكدا مقتل عسكري واحد. ويقوم الجيش بعمليته بإسناد القوات البحرية المرابطة بالقرب من بحيرة تشاد، والطيران الحربي.

وأفادت مصادر عسكرية لـ "رويترز" بأن الهجوم شنه تنظيم "الدولة الإسلامية في غرب إفريقيا" المنشق عن جماعة "بوكو حرام" في عام 2016.