أعلن ممثل المركز الروسي للمصالحة في سوريا إدوارد تيتوف، أن العسكريين الروس سلموا في ريف دمشق 500 طرد غذائي كمساعدات إنسانية للنازحين عن بلدة كفريا في محافظة إدلب السورية.

وقال تيتوف: "وصلنا إلى مخيم حرجلة للاجئين وأحضرنا 500 طرد غذائي معبأة بالأرز والسكر والدقيق، واللحم المعلب والشاي".

 وأوضح تيتوف، أن المواطنين الذين نزحوا من بلدة كفريا بعد حصار دام 3 سنوات من الجماعات الإرهابية يقيمون حاليا في مخيم حرجلة جنوب محافظة ريف دمشق.

وتعد بلدة حرجلة الواقعة في جنوب محافظة ريف دمشق، من البلدات الصغيرة التي لا يتجاوز عدد سكانها الـ10 آلاف نسمة وتبعد عن دمشق 20 كم، وافتتح في حرجلة حاليا مركز كبير لاستقبال اللاجئينوالنازحين.