قتل مدنيان وأصيب آخرون بجروح في ريف حلب شمالي سوريا، نتيجة استهداف مجموعات مسلحة بلدة الحاضر بعدد من القذائف الصاروخية.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء أن "المجموعات الإرهابية المنتشرة في قرية خلصة غرب حلب اعتدت بقذائف صاروخية عدة بعد ظهر اليوم على بلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي" ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين (أم وابنها) وإصابة آخرين بجروح.

وذكرت أنه تم إسعاف الجرحى إلى المشفى لتلقي العلاج المناسب، مشيرة إلى وقوع أضرار مادية في منازل الأهالي وممتلكاتهم.

وتنتشر في الريف الغربي والجنوبي الغربي لمحافظة حلب مجموعات إرهابية تتبع في أغلبها لتنظيم جبهة النصرة تعتدى على الأحياء السكنية في المدينة والقرى والبلدات الآمنة المجاورة ما يتسبب بسقوط قتلى ووقوع جرحى بين المدنيين.