قال النائب العام السوداني المكلف الوليد سيد أحمد محمود، اليوم السبت، إن الرئيس المعزول عمر البشير سيحال إلى المحاكمة بعد فترة استئناف مدتها أسبوع.

وأكد أنه تم فتح عشرات القضايا الجنائية ضد قيادات في النظام السابق.

وكانت وكالة الأنباء السودانية قد ذكرت، أن النيابة العامة أنهت تحقيقاتها ووجهت إلى الرئيس المعزول عمر البشير ثلاث تهم تتعلق بالفساد.

ونقلت الوكالة عن مصدر في النيابة العامة قوله: "تم توجيه تهم للرئيس المخلوع تحت مواد حيازة النقد الأجنبي والثراء الحرام والمشبوه وأوامر الطوارئ".

وأفادت النيابة أيضا باكتمال كافة التحريات في الدعوى الجنائية المرفوعة ضد الرئيس المخلوع عمر حسن أحمد البشير، عبر نيابة مكافحة الفساد.

يذكر أن الجيش السوداني أطاح بعمر البشير في 11 أبريل الماضي، واعتقله مع رموز النظام في سجن كوبر المركزي بالخرطوم.