أصدرت محكمة جنايات محافظة بابل في العراق حكما بإعدام 11 "إرهابيا" تابعين لتنظيم "داعش" عن جريمة ‏تفجير جسر حيوي شمالي المحافظة راح ضحيته عددا من أفراد القوات الأمنية‎.

وذكر بيان مجلس القضاء الأعلى العراقي، اليوم الأربعاء: "الهيئة الأولى في محكمة جنايات بابل ‏نظرت في قضية أحد عشر متهما اعترفوا بالانتماء لتنظيم داعش الإرهابي والعمل في ما يسمى ‏ولاية الجنوب".

وأضاف أن "الإرهابيين اعترفوا بشنهم هجوما أسموه (غزوة الفاضلية) على جسر ‏استراتيجي تابع لناحية جرف النصر بشمالي المحافظة عام 2014 وانتهت بتفجيره بالكامل ما ‏أدى إلى استشهاد 3 وجرح 19 من القوات الأمنية المرابطة قربه‎".

وأشار البيان إلى أن "الخبراء قدروا قيمة الجسر بحوالي 18 مليار دينار عراقي (14 مليون دولار تقريبا)"، مبينا أن "الإرهابيين اعترفوا ‏بقيامهم بجرائم إرهابية أخرى في أماكن وأوقات مختلفة‎".