أعلن الإعلام الحربي التابع "للجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر، صد هجوم مسلح لقوات "حكومة الوفاق" على تمركزات لواء 73 مشاة في محور الأحياء البرية والكزيرما جنوب طرابلس.

وقال منذر الخرطوش، عضو شعبة الإعلام الحربي، لوكالة "سبوتنيك" إن "قوات الجيش الوطني الليبي قامت بصد هجوم مسلح نفذته قوات حكومة الوفاق للتقدم على نقاط تمركز اللواء 73 مشاة في كل من محور كزيرما والأحياء البرية".

وأضاف أن "الرد كان قويا من قبل وحدات اللواء 73 مشاة، نتج عنه عدد من القتلى في صفوف أفراد العدو وغنم آلية مصفحة"​​​.

وأوضح الخرطوش أن "هذه محاولة من سلسلة محاولات للمليشيات المسلحة للتقدم على تمركز وحدات الجيش في محيط كزيرما والأحياء البرية"، لافتا إلى أن "القوات كانت دائما جاهزة بالكامل للرد بكل قوة".

وفي وقت سابق، صرح الخرطوش بأن "قوة الاقتحام 35 التابعة إلى اللواء 73 مشاة، نجحت في السيطرة على الجيب الأخير في منطقة الأحياء البرية وأعلنت تأمين المنطقة، بالإضافة لمنطقة الكزيرما بالكامل".

يشار إلى أن "قوة الاقتحام 35" قد التحقت بـ "الجيش الليبي" في محاور القتال في العاصمة الليبية طرابلس في 24 أكتوبر الماضي من أجل تنفيذ عدة مهام، كما أن اللواء 73 مشاة التابع لـ "الجيش الوطني الليبي" عزز صفوفه بسرايا قتالية بالفترة الأخيرة، منها مدفعية الهوتزر والدبابات والمشاة وذلك على ثلاث مراحل بالساعات الـ 72 الماضية.