قُتل تسعة عناصر من قوات الجيش السوري بقصف تركي في شمال غرب سوريا   في يوم دامٍ سجّل فيه سقوط 94 قتيلا في صفوف طرفي القتال الدائر في محافظة إدلب بين قوات النظام والفصائل المسلّحة المناهضة له، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن أربعة عناصر من قوات النظام السوري قُتلوا قرب بلدة النيرب، وقُتل 5 آخرون قرب مدينة السراقب.