حذر وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي من أن أي قرار إسرائيلي بضم المستوطنات وغور الأردن وشمال البحر الميت في فلسطين المحتلة سيكون خطوة كارثية، ستقتل فرص تحقيق السلام العادل، وستدفع المنطقة نحو المزيد من الصراع، وستجعل من خيار الدولة الواحدة حتميا.

جاء ذلك خلال مباحثات هاتفية أجراها الوزير الصفدي مع وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية أرانكا غونزاليس، اليوم، مباحثات ركزت على سبل تعزيز التعاون في مواجهة جائحة كورونا وتبعاتها الاقتصادية والاجتماعية، والتطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية.