قتل ما لا يقل عن 17 شخصا في هجوم بساعة مبكرة من صباح اليوم على قرية في شمال شرق الكونغو، شنه من يشتبه بأنهم ”مقاتلون إسلاميون“، بحسب زعيم جمعية مدنية محلية ومنظمة مراقبة.

وقال زعيم جمعية مدنية محلية في أرض إيرومو، جيلي غوتابو، إنه في حوالي الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي، هاجمت جماعة القوات الديمقراطية الحليفة، التي تزعم أنها مرتبطة ارتباطا فضفاضا بتنظيم داعش، قرية ماكوتانو في إقليم إيتورو التي تقع على بعد 100 كيلومتر جنوب غربي مدينة بونيا.

وتابع: ”أطلقوا عدة أعيرة نارية في الهواء. وعندما كان السكان يفرون، أمسكوا ببعض الناس وقطعوهم بالمناجل“.