يهدف صندوق جديد مقره البحرين برأسمال 60 مليون دولار، للاستثمار في 120 شركة جديدة بدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الناطقة بالعربية، معولا على نمو شركات التكنولوجيا وتلك المعتمدة عليها بالمنطقة في حقبة ما بعد فيروس كورونا.

ويستهدف صندوق ”بلس فنتشر كابيتال“ الانتهاء من جمع الأموال قبل نهاية العام، ومن المتوقع أن يأتي معظمها من مؤسسات استثمار ومكاتب عائلية في المنطقة.

وقال شريف البدوي، وهو مشارك في تأسيس الصندوق: ”نعتقد أن مصدر النمو في المنطقة للناتج المحلي الإجمالي وخلق الوظائف سيكون الشركات المعتمدة على التكنولوجيا، رأينا ذلك يحدث مع آخر ركودين

وفي إطار جهود مواجهة العجز وتنويع مواردها الاقتصادية، تسعى البحرين لإعادة ترسيخ مكانتها كمركز مالي إقليمي، بعدما تراجعت أمام دبي وتحاول تسويق نفسها كمركز للتكنولوجيا المالية والشركات الجديدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقال حسن حيدر، المؤسس المشارك، إن البحرين، حيث يتمركز قطاع كبير من الفريق، توفر العمالة الماهرة منخفضة التكلفة.

وتابع: ”لاحظنا انفصالا بين بيئة الاقتصاد الكلي، وما يحدث على صعيد منظومة الحلول التكنولوجية في المنطقة، ثمة فرصة هائلة من خلال التحول الرقمي نحو التكنولوجيا سواء للمستهلك أو الشركات“.

وعمل حيدر وبدوي سابقا في صندوق ”500 ستارت-أبز للشرق الأوسط وشمال أفريقيا“، ومقره وادي السليكون والمعروف باسم صندوق ”500 فالكونز“.