اصطدمت مروحيتان تابعتان للجيش الأفغاني بولاية هلمند جنوبي البلاد  والأنباء تشير إلى مقتل 15 شخصا على الأقل.

ووقع الحادث في منطقة ناوا اي باركزايى جنوب غربي عاصمة ولاية لشكرغاه.

ودارت اشتباكات عنيفة في الأيام الأخيرة بعد انضمام المئات من مقاتلي "طالبان" إلى المسلحين المحليين لمحاولة السيطرة على ولاية لشكرغاه.