أكد علي رضا محمد كرجي مدير عام الموانئ في محافظة هرمزغان جنوب إيرن، أن قوات خفر السواحل الإماراتية ساعدت في إنقاذ سفينة شحن إيرانية في ميناء الحمرية بالشارقة.

 

وقال كرجي عن السفينة في تصريح لموقع "مانا" الإخباري التابع لمصلحة الموانئ الإيرانية إن "عملية إنقاذها تمت بتعاون ومساعدة قوات خفر السواحل الإماراتية".

 وأوضح المسؤول الإيراني في مصلحة الموانئ أن السفينة الإيرانية تعرضت لمشاكل "فنية في نظام الدفع لسفينة الشحن التجارية واصطدمت بصخور عند مدخل ميناء الحمرية بالإمارات، وتم إنقاذ هذه السفينة من الغرق".

ولفت كذلك إلى أن "سفينة الشحن التجارية التي تحمل 500 طن من البضائع المصدرة، تعرضت لخلل فني في نظام الدفع ثم اصطدمت بصخور في مدخل ميناء الحمرية، الأمر الذي أدى إلى حدوث تمزق وتسرب الماء داخل السفينة".

وتابع كرجي روايته عن الحادثة، مشيرا إلى أنه "بموافقة خفر السواحل الإماراتي وبالتنسيق مع مركز هرمزغان للبحث والإنقاذ البحري والحماية البحرية والسلامة في ميناء لنجة جنوب إيران، تم إرسال فريق إنقاذ إلى موقع التحطم في الإمارات".

وأفاد المسؤول الإيراني عن موانئ محافظة هرمزغان بتفاصيل أخرى عن عملية الإنقاذ، مشيرا إلى أنها جرت "في المياه الداخلية لدولة الإمارات العربية المتحدة وتمت بالتعاون ومساعدة خفر السواحل الإماراتي وفريق مكون من مركز البحث والإنقاذ التابع لموانئ هرمزغان والإدارة البحرية وميناء لنجة، وممثل الشحن في ميناء الحمرية في الإمارات".