قال جو كيزر الرئيس التنفيذي لشركة "سيمنز" العالمية أن الشركة التي أبرمت اتفاقا مع مصر بمشاريع قيمتها 10 مليارات يورو، ستقوم ببناء "محطات كهرباء في مصر أحدث من محطات ألمانيا".
وأضاف كيزر في مقابلة مع قناة "العربية" على هامش أكبر مؤتمر اقتصادي بتاريخ مصر شهدته مدينة شرم الشيخ الأسبوع الماضي: "أجرينا 4 اتفاقيات مع الحكومة المصرية، وسنبني محطة لتوليد الكهرباء بنظام الدورة المركبة وبطاقة إنتاجية 4.4 غيغاواط، وسنبني محطة أخرى لتوليد الكهرباء بطاقة إنتاجية 6.6 غيغاواط.
وذكر الرئيس التنفيذي أن شركة سيمنز ستبني موقعا للتصنيع سيوفر نحو ألف فرصة عمل، إلى جانب مراكز تؤهل الفرصة لتدريب 400 مهندس مصري.
وكانت سيمنز إحدى أكبر الشركات الحاضرة في مجال توليد الكهرباء في مؤتمر مصر، الذي شهد إبرام اتفاقات هي الأضخم على مستوى الاقتصاد المصري.