أذهل مواطن هندي يلقب بـ”المصباح الكهربائي البشري” الأطباء بقدرته على أكل أسلاك الكهرباء العارية، وتوصيل جسده بالكهرباء دون تأثر.

ويقول ناريش كومار (42 عاماً) من قرية موزفرناجار، في ولاية أوتار براديش، شمال الهند، إن جسده معزول بشكل طبيعي ضد التيار الكهربائي العالي.

وقد أثبت قوته الغريبة عن طريق إمساكه بالأسلاك العارية بقوة 1100 فولت حينما يشعر بالجوع.

ونقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية عن كومار، الذي يعمل متعهدًا بـ “دفن الموتى” في أحد المستشفيات قوله: “كلما شعرت بالجوع ولم أجد طعامًا في المنزل أقوم بملامسة أسلاك كهربائية عارية، وفي غضون نصف ساعة أشعر بالشبع”.

وأضاف: “آكل الكهرباء تماماً مثل الغذاء”.

واكتشف كومار، الأب لخمسة أطفال والذي يعمل في مستشفى حكومي ويساعد الأطباء في تشريح الجثث، موهبته قبل ست سنوات عندما لامس بطريق الخطأ سلكاً كهربائياً عارياً أثناء تواجده في العمل.

وأوضح: “كانت مفاجأة بالنسبة لي”.

وتابع: “لم أكن على دراية على الإطلاق بقدرتي حتى تلك اللحظة، إنها هدية من الله، وأنا سعيد للغاية لأنني قد منحت هذه الموهبة”.

واختبر كومار تجربته مع الأجهزة الكهربائية المختلفة مثل: السخان، والمصابيح الكهربائية ذات التيار العالي، حتى أنه تم تصويره وهو يضع سلكًا كهربائيًا عاريًا في فمه دون الشعور بأي صعقة كهربائية.