أثارت الفنانة الكويتية “مونيا” الجدل، مرة أخرى، على مواقع التواصل الاحتماعي،   إثر انتشار مقطع فيديو لها تؤدي خلاله حركات وصفت بـ”المثيرة”.

وأظهر المقطع، الذي نشره مغردون على موقع “تويتر”، الفنانة مونيا مستلقية على ظهرها Kوتؤدي إحدى أغنيات الفنانة اللبنانية، هيفاء وهبي، بطريقة الـ”بلاي باك”، تقوم بحركات “تتعمد فيها الإغراء”، وفق مغردين، خاصة Kوأنها كانت ترتدي فستانWا يكشف منطقة الصدر.

وعبر مغردون عن استياء شديد من الفنانة الكويتية، واصفينها بأنها “ممثلة كومبارس عجوز”، منتقدين ظهورها بـ”مقطع استعراضي فاضح”.

ودعا المغردون إلى معاقبة “مونيا”، مطالبين قسم الجرائم الإلكترونية بوزارة الداخلية الكويتية بمنع نشر مقاطعها على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن مونيا هي خريجة كلية طب الأسنان لكنها بدأت حياتها كممثلة العام 1999، حيث شاركت في عدة مسلسلات بأدوار صغيرة ،ولكنها لم تستمر طويلًا. وفي العام 2005 اتجهت للعمل الإعلامي وقدمت فقرة طبية في البرنامج اليومي “بيتك” على تلفزيون الكويت، وفي العام 2007 تمكنت من تحقيق النجاح بعد اتجاهها للغناء ،واشتهرت بأغنية “شبيك لبيك”. واصلت مشوارها الفني ثم عادت للتمثيل بعد أن قام الفنان الكويتي نايف الراشد باختيارها للمشاركة في مسلسل “شر النفوس” في العام 2008.