أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على اهتمام بلاده بترسيخ التعاون الاستراتيجي بين القاهرة وأسمرة لدى لقائه نظيره الإريتيري أسياس أفورقي بقصر الاتحادية في القاهرة.

وشدد السيسي على أهمية المضي قدما في تنفيذ مشروعات التعاون بالقطاعات المختلفة، ومنها الزراعة والكهرباء والصحة والتجارة، وكذا في قطاع الثروة الحيوانية والسمكية التي تمتاز بها إريتريا، فضلا عن مواصلة برامج الدعم الفني المقدمة من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية.

وأشار الرئيسان إلى تعزيز التعاون القائم بين البلدين في إطار المحافل والمنظمات الدولية، وأهمية زيادة التنسيق والتشاور بين الجانبين إزاء الأوضاع والقضايا المتعلقة بالمنطقة في إطار العمل على إحلال السلام والاستقرار والتصدي للتحديات المشتركة، وفى مقدمتها خطر الإرهاب.