أفادت وسائل إعلام مصرية اليوم الجمعة بأن خبراء روس تفقدوا على مدار الأيام الثلاثة الماضية الإجراءات الأمنية في مطار القاهرة الدولي، تمهيدا لاستئناف الرحلات بين البلدين.

وأطلع الوفد الأمني الروسي على آخر الاستعدادات الأمنية بمبنى "الركاب 2"، وتفقد الوفد خط سير الركاب لرحلات شركة "آيروفلوت" الروسية، حيث شاهد مسار تأمين وإنهاء إجراءات السفر والوصول، وعمليات التفتيش الخاصة بالحقائب.

كذلك عقد الوفد الروسي اجتماعات مع قيادات المطار الأمنية لبحث آخر الاستعدادات لبدء تشغيل الرحلات. 

 ووقعت روسيا ومصر في الـ15 ديسمبر/كانون الأول بموسكو على بروتوكول لاستئناف الرحلات الجوية بين البلدين، بحضور وزير الطيران المدني المصري، شريف فتحي، ووزير النقل الروسي، مكسيم سوكولوف.

وستستأنف الرحلات أولا إلى مطار القاهرة الدولي، ومن ثم تعود تدريجيا إلى مطارات المنتجعات السياحية مثل شرم الشيخ، والغردقة، على شاطئ البحر الأحمر.