وكــــيف اقــــــاومُ الاشتياق
للكتـــابـةُ عنـــكٓ 
ولاتــــوجــد في اللغـــة 
غيـــر حـــروف اســــمـكٓ. 
الــــتي تـــداعـبُ خـــلايـا عقــــلي
و تغــــازلُ نبضات قلبي