**أتراك تدري**

أتــــراكَ تــدْري أن قلبــي عـــائــمٌ
فــي بحــر تيــهٍ حــاوَرتـه الأنـْجــمُ

قــالــتْ : لماذا خلف وهــمٍ مبحــرٌ ؟
هـل أنتَ فـي كنـف السـرابِ منعَّـم ُ؟

أمْ أنَّ لُبَّــكَ عاشــقٌ ذاكَ الـــردى !
تشقــى بليــلٍ نــور بـدره معتــمُ !

فـأجـابهـا: يـالـيتنـي حـــر الخطى
أنجـو ببـاقـي الكبـريــاءِ فأَسْـلـَــمُ

لكننـــي يعلـــو شهيقــي كــلمـــا 
يرنــو خيــالــي طيفــه المتـحكــمُ

فـي خافقـــي ،عنــد الوتيـن يهزني
يبغــي هلاكــي والصــدى يتلعثــمُ

قالـت : كفـاك هلم واصبـر واحتســبْ
مــا كــلُ مـا يهـوى ينــالُ المغــرمُ

حُــكمٌ علــيك مقــدَّرٌ أمــرُ الهـــوى
تُرثــي هـواك و بـالـغــرام تتـمـتـمُُّ