أعلن اللواء السيد نصر، محافظ كفرالشيخ، اليوم الاثنين، رفع حالة الاستعداد، خلال موسم حصاد وتوريد محصول القمح، بالتزامن مع بدء التوريد ولجان للاستلام وسط تكثيف الرقابة منعاً للتلاعب، حيث تم التنسيق مع وزارة التموين والتجارة الداخلية على إنشاء نقاط لتجميع محصول القمح من المزارعين، بحيث تكون قريبة من الحقول، ويتم النقل من خلالها إلى الشون والصوامع، وذلك للتيسير على المزارعين وعدم تحميلهم أية أعباء إضافية .

وشدد محافظ كفرالشيخ، على كافة قيادات ومسئولي المراكز والمدن، بالنزول إلى المزارعين في الحقول والمتابعة المستمرة والدورية، وتشكيل لجان فرعية لعلاج المشكلات التي تواجه المزارعين خلال عمليتي الحصاد والتوريد .

وأكد محافظ كفرالشيخ، أنه تم تحديد سعر توريد إردب القمح بـ600 جنيه درجة نقاوة 23.5%، و585 جنيهًا لدرجة نقاوة 23%، و570 جنيهًا لدرجة نقاوة 22.5%، حيث تم تحديده ليتماشى مع السعر العالمى، بعد دراسة مستوفية له، وحساب تكاليف عمليات الإنتاج فى كافة مراحلها، وذلك بالتنسيق الدائم بين وزارتى الزراعة والتموين، حرصاً على حصول المزارع على سعر مجزٍ نظير إنتاجه .

وقال محافظ كفرالشيخ، إن السعر المعلن من قبَل الحكومة عادل وأعلى من السعر العالمي الذى يشهد انخفاضاً في البورصات العالمية في الوقت الحالي، مضيفاً أن السعر تم إعلانه بناء على دراسة تكلفة المدخلات من مستلزمات الإنتاج وحساب مخرجات المحصول من قمح وتبن .

أشار إلى أنه تم توفير عبوات «جوت» فى أفرع بنك التنمية والائتمان الزراعي لتوزيعها على المزارعين، كما تم التشديد على التيسير على المزارعين خلال عمليات التوريد حتى لا يحدث تكدس أمام الشون .

فيما أعلن وزير الزراعة أن المساحة المنزرعة من محصول القمح على مستوى الجمهورية هذا العام بلغت نحو 3 ملايين و260 ألف فدان، وذلك بزيادة كبيرة عن العام الماضي، الذى بلغت خلاله المساحة المنزرعة من القمح نحو 2.9 مليون فدان، لافتاً إلى أنه من المستهدف وصول الكمية المنتجة من الأقماح المحلية هذا العام إلى نحو 9 ملايين ونصف المليون طن .