كشف رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد، عن نيته سن قانون يحظر على أعضاء الحكومة من الوزراء قبول أي هدايا باستثناء الورود.

وبحسب موقع "ذي ستار أون لاين" الماليزي، أن مهاتير، استثنى قبول الوزراء للهدايا مثل الزهور والفواكه والطعام، وقال: "لا يمكن قبول الوزراء شيء آخر، وإلا فإن معطي الهدية وقابلها، يكونان قد وقعا في الخطأ".
 
وماليزيا دولة "ملكية دستورية"، يتم اختيار الملك كل 5 سنوات، بالتوافق في اجتماع يحضره 9 ملوك، يمثلون 9 أسر حاكمة في الدولة، وكان للملك من قبل صلاحيات دستورية أكبر من الوقت الحالي، لكنها تقلصت خلال فترة رئاسة وزراء مهاتير الأولى بين الأعوام "1981-2003".