أعلنت وزارة الصحة الاتحادية في السودان، عن تطبيق بروتوكول موقع مع وزارة الصحة والسكان المصرية خاص بمعاملة المرضى السودانيين أسوة بنظرائهم المصريين.

وقال وزير الصحة السوداني بحر إدريس أبوقردة، في اجتماع مجلس الوزراء، اليوم الخميس، إن وزيرة الصحة والسكان المصري هالة زايد، وافقت على تطبيق البروتوكول الخاص بمعاملة المرضى السودانيين بنظرائهم المصريين، مؤكدا أن ذلك يأتي في إطار معالجة قضايا المرضى والذين يذهبون لتلقي العلاج في القاهرة.

وأكد الوزير أن قضية مرضى الكلى الراغبين في الزراعة كانت حاضرة في اللقاء بينه وبين الوزيرة المصرية، وشدد على الحزم والصرامة في الإجراءات المتعلقة بنقل الكلى منعا للتلاعب.