أنهى مصري في الثلاثينيات من العمر حياة زوجته؛ بسبب نسيانها وضع السكر في كوب الشاي، وذلك بمحافظة القليوبية شرق النيل.

وألقت الشرطة القبض على الزوج المتهم، وتبيّن أنه تخلص من زوجته بعد طعنة نافذة في الرقبة بسكين المطبخ؛ وذلك نتيجة نسيانها وضع السكر في كوب الشاي، حيث جرى نقل الجثة للمستشفى وتولت النيابة التحقيق.

بدأت الواقعة، بتلقي اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، إخطارًا من المقدم أحمد كمال رئيس مباحث مركز شرطة قليوب، بوصول إشارة من مستشفى قليوب العام، باستقبال جثة ربة منزل في العقد الثالث من العمر.

وكشفت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة زوج المتوفية ويدعى نادر س  35 سنة، موظف، ومقيم بقرية ميت نما بقليوب، وأن سبب ارتكاب الواقعة، قيام المجني عليها بإعداد كوب شاي لزوجها بناء على طلبه، وعندما اكتشف الزوج أن كمية السكر بالشاي قليلة، قام بسبها فنشبت بينهما مشاجرة، قام على إثرها الزوج بطعنها في رقبتها طعنة أودت بحياتها.

وجرى نقل الجثة لمستشفى النيل بشبرا الخيمة، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق. .