أعلنت النيابة العامة السعودية، يوم الجمعة، عن تطبيق عقوبة قاسية لمن يرتكب جريمة إرسال صور أو رسائل نصية خادشة للحياء عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت النيابة العامة إن إرسال أي بيانات أو رسائل أو صور تتضمن قول أو إشارة ذات مدلول جنسي تجاه شخص آخر تمس جسده أو عرضه أو تخدش حياءه عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو أي وسيلة تقنية أخرى تعد جريمة تحرش، تصل عقوبتها إلى السجن سنتين، بالإضافة إلى غرامة تبلغ 100 ألف ريال.