دعا القائد العام للقوات المسلحة العراقية حيدر العبادي المنتهية ولايته، اليوم الاثنين، منتسبي وزارة الداخلية للتخلص من السلاح ومخازنه المنتشرة في بعض الأحياء، .

وقال العبادي في كلمة خلال زيارته لوزارة الداخلية،  إن "الداخلية هي وجه الدولة، ومهمتها خدمة المواطن"، موضحا أن "رجال الداخلية تصدوا للإرهاب بشجاعة حين هاجم شعبنا، وقدموا الشهداء والجرحى، إضافة لمهامهم الأساسية".

وأضاف محذرا "لا تغمض لنا عين ولا لحظة واحدة في مواجهة الإرهاب وخلاياه، التي تتحين الفرص للاعتداء على المواطنين".

ودعا العبادي إلى الاستمرار بالتخلص من السلاح المنتشر ومخازنه، وسحب أي سلاح خارج الدولة، ومواجهة الفساد والفاسدين دون خوف وتردد، لأن "المفسدين يضعفون عند المواجهة وتسليط الأضواء عليهم"، حسب قوله.