أكد قائد القوة البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني، علي رضا تنكسيري، أن قواته ضبطت 15 مليون و300 ألف ليتر من الوقود المهرب بواسطة 4 سفن كبيرة خلال شهرين.

وقال تنكسيري للتلفزيون الإيراني "للأسف هذه السفن تابعة للدول الجنوبية في الخليج الفارسي (العربي) ويتم توجيهها من قبل هذه الدول".

وأضاف: "السفينة الأخيرة التي صادرناها كانت على بعد 13 ميل من المياه الإقليمية الإماراتية، ولم تكن في المياه الإقليمية للإمارات، ونحن شاهدنا قوارب التهريب الإيرانية كانت تذهب إلى تلك السفن لتفرغ حمولتها في تلك السفينة، وكانت هذه السفينة بمثابة المستودع الأصلي لتفريغ هذا الوقود".

وتابع تنكسيري: "ذهبنا ووقفنا أمام هذه السفينة وصادرناها وكانت تحمل على متنها 12.5 مليون ليتر من الوقود المهرب، وأثناء ذلك جاءت 4 قوارب قاذفة للصواريخ و12 قاربا صغيرا وفرقاطتان من القوة البحرية الإماراتية لتحرير السفينة المحتجزة من قبلنا، لكننا قلنا لهم أولا إن هذه السفينة ليست في مياهكم الإقليمية، وثانيا هذه السفينة ارتكبت جرما وقمنا بحجزها".