تعرضت قاعدة عسكرية في العاصمة الصومالية مقديشو، تضم قوة لحفظ السلام تابعة للاتحاد الإفريقي وبعثات دبلوماسية غربية عدة، لقصف مدفعي، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية، اليوم الثلاثاء.

 وبحسب موقع Garowe Online الإخباري فقد سقطت ثلاث قذائف هاون في أراضي قاعدة هالان المحصنة، ما أدى إلى إصابة عدة أشخاص. ورجح الموقع أن يكون القصف قد تم شنه بهدف إفشال المحادثات حول سبل حل الأزمة الانتخابية في البلاد، والتي كان من المقرر أن يكون مكان عقدها بالقرب من القاعدة المستهدفة.

من جهته، أورد وزير الأمن الداخلي الصومالي السابق، نائب البرلمان، عبد الرزاق محمد، نقلا عن مصدر له، عبر صفحته في "تويتر"، أن أربع قذائف هاون "ضربت القاعدة العسكرية في هالان"، مشيرا إلى أن الهجوم خلف جرح شخص واحد.